ميداني

لا عدوان على سورية : هجوم سبراني اسرائيلي – أمريكي وراء إطلاق الدفاعات الجوية السورية

ميداني | داماس بوست

أعلن قيادي في القوات الرديفة للجيش السوري أن سورية لم تتعرض لأي هجوم صاروخي فجر اليوم، وعزا تفعيل الدفاعات السورية إلى إنذار خاطئ تسبب به هجوم سبراني إسرائيلي أمريكي على الرادارات. ونقلت "رويترز" عن القيادي في القوات الرديفة للجيش السوري إن "إنذاراً خاطئاً تسبب بإطلاق صواريخ الدفاعات الجوية السورية أثناء الليل ولم يكن هناك أي هجوم جديد على سورية".

وعزا القيادي سبب هذه الإنذارات الخاطئة إلى "هجوم إلكتروني مشترك" من قبل "إسرائيل" والولايات المتحدة استهدف نظام الرادارات السوري.

وكانت وكالة "سانا" والتلفزيون السوري قد أوردا خبر التصدي لصواريخ معادية استهدفت مطار الشعيرات العسكري قبل أن يقوما بحذفه بعد ربع ساعة .

 الإعلام الحربي بدوره كان أعلن أن الدفاعات الجوية السورية تصدّت لعدوان بالصواريخ استهدف مطار الشعيرات في ريف حمص، مشيراً إلى أن هذه الدفاعات تمكّنت من إسقاط الصواريخ.

من جهتها، أكدت مصادر خاصة ل"داماس بوست" أن لا صحة للمعلومات عن استهداف مطار الشعيرات بريف حمص، مؤكدةً بالمقابل استهداف مطار الضمير العسكري بثلاثة صواريخ تم إسقاطها جميعاً من قبل وسائط الدفاع الجوي السورية.

وانتشر على وسائل التواصل الاجتماعي فيديو يظهر تصدّي الدفاعات الجوية السورية لصواريخ استهدفت مطار الضمير.

وتعليقاً على الأمر، قالت وزارة الدفاع الأميركية عقب الإعلان عن الخبر إنه لا يوجد للجيش الأميركي أي نشاط في سورية ساعة حدوث العدوان.

يُذكر أن سلاح الجو الأميركي كان قد شن عدواناً على مطار الشعيرات العام الفائت بذريعة استخدام الجيش السوري السلاح الكيميائي في منطقة خان شيخون انطلاقاً من هذا المطار.

كما تعرضت الأراضي السورية فجر السبت الماضي لعدوان ثلاثي (أميركي - فرنسي - بريطاني)، حيث تصدت الدفاعات السورية للعدوان ونجحت بإسقاط معظم الصواريخ المعادية.

المصدر: داماس بوست

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها

شارك برأيك

أخبار ذات صلة