ميديا

حفيد ملك البحرين يبارك انتصارات الجيش السوري

ميديا | داماس بوست

نشر حساب على «تويتر»، منسوب لحفيد من الأسرة المالكة في البحرين، «عبدالله بن محمد آل خليفة»، تغريدة قدم فيها الأمير الشاب التهنئة للحكومة السورية بمناسبة سيطرته الكاملة تقريبا على منطقة الغوطة الشرقية، وطرد مسلحي المعارضة منها.

وجاء نص التغريدة على النحو التالي: «مبروك لسوريا وشعبها انتصارات الجيش العربي السوري وعودة أراضيها في الغوطة من رجس الإرهاب والمتآمرين».

وتابع: «راح تعود العلاقات والسفارات في سوريا تدريجي قريبا من دول كثيرة والبعض لا زال يردح في كوكب آخر قلنا انتهى الفيلم».

وردا على بعض من تعجبوا من تهنئته الحكومة السورية، قال : «نبارك لسوريا وأهلها النصر على الإرهاب الذي مدرج عالميآ، يقولون تبارك لإيران ..! طيب عفرين والجيش الحر تبع تركيا ليش الصمت والمباركة لهم!! شدخلنا في إيران او تركيا نقول سوريا العربية».

ولم يتم التأكيد من حقيقة الحساب، الذي يعرّف نفسه بأنه «حفيد سمو الشيخ عبدالله بن أحمد الفاتح آل خليفة حاكم البحرين، طيب الله ثراه»، وعدد متابعيه تجاوز 350 ألفا، كما ليم يصدر أي بيان رسمي من البحرين حول حقيقة صاحب الحساب.

 

المصدر: رصد

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها