خاص

معمل إسمنت طرطوس يخنق ‘‘حصين البحر‘‘ .. و المجموعة المطوِّرة تؤكد استحالة نقله

خاص | داماس بوست

طالب عدد كبير من أهالي المنطقة المحيطة بمعمل إسمنت طرطوس ( شركة إسمنت طرطوس) بإغلاقه نهائياً أو نقله إلى منطقة أخرى في البادية مثلاً، بسبب الأضرار البيئية والصحية التي يتسبب بها، حيث تعتبر المنطقة سياحية وبالتالي يمكن أن توفر فرص عمل ملائمة ودخلاً مالياً بديلاً عن المعمل في السنوات القادمة وتحافظ على البيئة المحيطة جمالياً وصحياً .

وشكا أهالي قرية حصين البحر(10كم شمال مدينة طرطوس) لـ"داماس بوست"، تزايد الأمراض التي يسببها انبعاث الغبار الناتج عن معمل الإسمنت والتي أثرت على صحتهم ولوّثت مزروعاتهم كما قالوا.
وأكد مصدر طبي في المنطقة لـ"داماس بوست" أن المعمل الذي يتواجد على أطراف بلدة "حصين البحر"، هو المسؤول المباشر عبر الغبار الناتج عنه، بانتشار مئات الإصابات بأمراض تنفسية مزمنة "تليفات بالرئة، وانسداد رئوي مزمن، الربو"، إضافة لأضرار على الأشجار المثمرة والمزروعات.
الأهالي اشتكوا لمجلس البلدية ومحافظة طرطوس عدة مرات طيلة سنوات لإيجاد حل للمعمل، إلا أن أياً من البلدية أو المحافظة لم تعملا على مساعدتهم و إيجاد الحلول لمشكلتهم الكبيرة .
من جهته، إياد الفاروسي مدير عام مشاريع مجموعة فرعون في سورية كشف في تصريح خاص لـ"داماس بوست" استحالة نقل المعمل إلى مكان آخر بسبب حجم الآلات وخطوط الإنتاج الضخمة، مشيراً إلى أن المعمل يؤمن فرص العمل لحوالي 4000 عائلة من أبناء المنطقة على حد قوله.
وأضاف الفاروسي إنه بالنسبة لموضوع التلوث وانبعاث الغبار والدخان، فقد تم تركيب فلاتر كهربائية جديدة تعمل بشكل جيد ولكنها تتأثر سلباً بالانقطاعات الكهربائية المتكررة، معتبراً أن قرار الاستمرار أو التوقف يجب أن يؤجل حالياً بعد إنجاز أعمال التطوير والتحديث التي قامت بها أيدي عاملة وخبرات فنية من المجموعة وشركة إسمنت طرطوس، وفّرت مبالغ مالية كبيرة وحققت زيادات إنتاجية عالية شملت إنجاز ساحة تجانس لتحضير المواد الأولية وتأهيل وصيانة أربعة خطوط إنتاج بالكامل ، وبحسب الفاروسي فقد ساهمت مجموعة فرعون بحوالي 30% من تكلفة استيراد القطع التبديلية وتركيبها ضمن إطار التشاركية وتطوير العمل .
وتجدر الإشارة إلى أن مجموعة فرعون للاستثمار التجاري تقوم بموجب عقد موقع مع شركة طرطوس لصناعة الإسمنت بتطوير وإعادة تأهيل مصنع إسمنت "طرطوس" ومعمل إسمنت عدرا.
وكان مجلس الوزراء وافق على الملحق رقم 2 للعقد رقم 26-2008 الموقع في دمشق بتاريخ 2-6-2014 بين شركة طرطوس لصناعة الإسمنت ومواد البناء ومجموعة فرعون للاستثمار التجاري محدودة المسؤولية حول تطوير وإعادة تأهيل الخطوط الإنتاجية وتحسين البيئة لشركة طرطوس .

المصدر: داماس بوست - خاص

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها