أستراليا

طُرد مدير المدرسة فاعتصم الطلاب دعماً له

أستراليا | داماس بوست

تظاهر مئات الطلاب في مدرسة Trinity Grammar في ملبورن ضد قرار إقالة نائب مدير المدرسة. وكان روهان براون قد خسر وظيفته وأقيل من المدرسة بعد انتشار شريط فيديو له وهو يقص شعر أحد الطلبة.

وفي بيان صادر عن الادارة أعلنت المدرسة ان كيفية تعامل السيد براون مع هذه الوضعية هو غير منسجم مع تطلعات المجتمع. لذا أعلن مجلس ادارة المدرسة أنه يرى أن براون هو غير صالح للبقاء في منصبه الاداري المسؤول.

لكن طلاب المدرسة رفضوا أن يذهب مدرسهم المحبوب بهدوء ودون معارضة لهذا القرار. لذا دعا قادة طلاب المدرسة لعام 2018 جميع الطلاب الى ارتداء ملابس غير رسمية مع شريط أسمر حول معاصمهم لإظهار دعمهم للسيد براون.

وفي بيان صادر عن الهيئة الطلابية أعلن الطلاب عن استيائهم وخيبة أملهم لفصل نائب المدير. ولإظهار كيف أن السيد براون هو غير منفصل عن مجتمعنا الطلابي ، وجهت الدعوة لجميع الطلاب من الصف 7 الى 12 ليحملوا شريطاً بنياً على المعصم.

وهذا ما فعله أمس الطلاب عندما وصلوا صباحاً إلى المدرسة وتجمهروا صارخين بعودة السيد براون.

وأعلن أحد الطلاب طوبي ياتس أنه غاضب لإقالة نائب المدير بسبب قص شعر أحد الطلاب. وأكد أن مثل هذا العمل حدث في الماضي عندما يكون شعر الطالب غير منسجم مع معايير المدرسة، ولم يعترض أحد على ذلك. وقال الطالب أن السيد براون كان ملتزماً بقوانين المدرسة وأن ما قام به ليس عملاً إجرامياً.

وتبين أن الطالب الذي قُصّ شعره تغيّب عن المدرسة بسبب المضايقات التي تعرّض لها من قبل سائر الطلاب.

وقال آخرون أن السيد براون هو أفضل انسان في المدرسة.

ولم يعرف بعد الموقف النهائي للإدارة إذ لم تقرر إذا كانت ستتراجع عن قرار العزل أو أن الطلاب سيصعّدون تظاهرهم للتأكد من عودة نائب المدير الذي يحبون.

المصدر: تلغراف الأسترالية

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها

شارك برأيك

أخبار ذات صلة