خاص

‘‘داعش‘‘ يعدم قيادياً داغستانياً.. ومسؤول ‘‘بيت المال‘‘ يختفي

خاص | داماس بوست

قالت مصادر محلية أن تنظيم "داعش" أعدم القيادي المعروف باسم "أبو عائشة الداغستاني"، مع اثنين من مرافقيه بالقرب من قرية "الشعفة" بريف دير الزور الشرقي، وذلك بتهمة "التواصل مع قوات سورية الديمقراطية"، ويأتي ذلك بعد سلسلة من عمليات الإنزال الجوي التي أخلت من خلالها القوات الأمريكية مجموعات من عناصر تنظيم "داعش" إلى معسكرات التدريب في ريف الحسكة الجنوبي.

إلى ذلك، قالت المصادر نفسها، أن التنظيم نشر عددا كبيرا من الدوريات على الطرق الواصلة بين مناطق وجوده من جهة، والطرق الواصلة إلى مناطق سيطرة "قسد" من جهة أخرى، وذلك بعد اختفاء القيادي "ابو القاسم العراقي" بشكل مفاجئ من بلدة "تل الجاير" بريف الحسكة الجنوبي، علما أنه كان يشغل منصب "مسؤول بيت المال" في ريف دير الزور الشرقي.
وفي حين أن مناطق ريف الحسكة الجنوبي وريف دير الزور الشرقي تشهد هدوء برياً على المستوى الميداني، فقد تواصلت العمليات الجوية الأمريكية على القرى الواقعة تحت سيطرة تنظيم داعش كـ "باغوز فوقاني – باغوز تحتاني – الشعفة – السوسة" دون ورود أنباء عن سقوط ضحايا من المدنيين.
يشار إلى أن واشنطن كانت قد أعلنت عن إيقاف العمليات البرّية ضد "داعش" بشكل مؤقت في مناطق شرق الفرات، وذلك بعد أن نقلت "قسد" تعزيزات عسكرية إلى مناطق غرب الفرات لمواجهة التقدم التركي باتجاه مدينة "عفرين" بريف حلب الشمالي.

المصدر: خاص

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها