ميداني

قصف تركي على قافلة مساعدات إنسانية جديدة متجهة لعفرين

ميداني | داماس بوست

استهدف الجيش التركي قافلة مساعدات إنسانية تابعة للصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر السوري في قرية ميرمين بريف عفرين أثناء توجهها إلى عفرين شمال سوريا.

وذكرت وكالة أنباء "هاوار" الكردية، أن القافلة المكونة من شاحنات تقل مواد إنسانية ومستلزمات إغاثية ضرورية كانت متجهة إلى عفرين عندما تعرضت للقصف في قرية ميرمين التابعة لناحية شرا، من قبل قوات الجيش التركي وميليشيا "الجيش الحر" المدعومة منه.

وذكرت وكالة "سانا" أن قافلة مساعدات إنسانية وإغاثية وصلت إلى أهالي منطقة عفرين بريف حلب وهي الأولى من نوعها بعد أن استهدف الجيش التركي الخميس الماضي قافلة مساعدات في قرية الزيارة قبل دخولها إلى المنطقة.

وأشارت "سانا" إلى أن القافلة المؤلفة من 29 شاحنة دخلت عفرين اليوم عبر معبر الزيارة وذلك بإشراف الهلال الأحمر العربي السوري واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وأفاد ناشطون بأن القوات التركية تواصل اعتداءها على منطقة عفرين الواقعة في القطاع الشمالي الغربي من المدينة، بالتزامن مع دخول مساعدات إنسانية إلى المنطقة.

وبحسب النشطاء تجددت الاشتباكات بين القوات التركية والفصائل المقاتلة المدعومة من قبل تركيا من جانب، ووحدات حماية الشعب الكردية من جانب آخر، على محاور في منطقة بليلكا بناحية راجو، ومحاور أخرى في ريف معبطلي "ماباتا"، ترافقت مع عمليات قصف جوي تركي طالت قرية بعدينا ومناطق أخرى في ريف عفرين الشمالي الغربي.

 

المصدر: وكالات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها