إقتصادي

صيغة جديدة لموازنة الدولة خلال 3 سنوات

إقتصادي | داماس بوست

حدّدت وزارة المالية فترة 3 سنوات لتطوير صيغة الموازنة العامة للدولة في مشروع الإنفاق الحكومي عبر بناء نظام شامل للموازنة والحسابات الحكومية، والانتقال من القيد المفرد إلى المزدوج.

وكشف وزير المالية مأمون حمدان أنه سوف يتم تغيير نظام المحاسبة الحكومي والتبويب وستتغير شجرة حسابات الحكومة بالكامل باعتماد نظام جديد يناسب المرحلة القادمة، مضيفاً: هذا يتطلب علم تحليل النظام في الشق المالي ثم بدء العمل البرمجي لأتمتة المطلوب.
و أكد حمدان أن المخطط لإنجاز العمل هو ثلاث سنوات حالياً إلا أن الموضوع عملياً يرتبط بإتمام المهمة التي تعد صعبة ومعقدة نظراً لضخامة المشروع.
وأشار حمدان إلى أنه تم تشكيل لجنتين الأولى مختصة في جانب الإنفاق والثانية في الإيرادات، مبيناً أنهما تعملان على إعداد النظام الجديد للموازنة المطلوبة.
وأضاف حمدان: سوف ينتهي العمل في لجنة واحدة لتقدم النظام الكامل ليصار لتنفيذه عبر خبراء البرمجة الحاسوبية رغم أن المشروع بدأ العمل فيه بشكل معكوس في وقت سابق إذ تم الاتفاق مع مبرمجين لبدء العمل قبل إعداد النظام المالي المطلوب.
وأكد حمدان أنه تم إلغاء ما سبق من خطوات في هذا الاتجاه وبدأ العمل حالياً في تحليل وتكوين النظام المالي بالوزارة بمشاركة الوزارات.

المصدر: الوطن

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها