ميداني

سفينتان حربيتان روسيتان تصلان إلى سوريا

ميداني | داماس بوست

عبرت سفينة الإنزال الكبيرة "مينسك" وكاسحة الألغام "نائب الأميرال زاخاريين"، التابعتان للقوات البحرية الروسية، مضيق البوسفور ودخلتا مياه البحر الأبيض المتوسط.

ونقلت وسائل إعلام روسية عن مواقع في إسطنبول، أن سفينة الإنقاذ "إس بي-739"، التابعة لأسطول البحر الأسود عبرت المضيق مع السفينتين، يوم الأربعاء 21 شباط.
ووفقا للمواقع التركية، فإن "مينسك" تتجه إلى ميناء طرطوس السوري، حيث توجد قاعدة لوجستية تابعة للقوات البحرية الروسية في المتوسط.

من الجدير بالذكر أن هذه الرحلة هي الأولى لسفينة "مينسك" إلى سوريا هذا العام. وقد نفذت رحلتين من هذا النوع في عام 2017.

وصرح وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، في أواخر كانون الثاني، أن الجيش الروسي بمساعدة السفن والغواصات وجّه 100 ضربة جوية على المسلحين في سوريا منذ بدء العمليات.

المصدر: سبوتنيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها