محلي

الحرب ترفع معدل الأزمات القلبية عند السوريين 50%

محلي | داماس بوست

أكد مدير عام مشفى جراحة القلب الجامعي في دمشق، حسام خضر، أن الأزمات القلبية عند السوريين ازدادت بمعدل 50 في المئة نتيجة تداعيات وظروف الحرب التي تعيشها البلاد وتأثيراتها على صعيد احتشاء العضلة القلبية أو قصور عضلة القلب أو نقص التروية القلبية.

ولفت مدير عام المشفى إلى أنه تم إجراء 2000 عملية جراحة قلب مفتوح خلال العام الماضي بمن فيها العمليات التي تجريها المشفى للأطفال، منوها بأن عدد العمليات شهريا يقدر بنحو 200 عملية، بمعدل 6 عمليات يوميا.
وقال: "ازداد عدد العمليات في 2017 عن العام الذي سبقه بمعدل 500 عملية".
وأضاف: "يجري المشفى عمليات جراحة القلب مجانا للمرضى في القسم العمومي، وهناك قسم مأجور في القسم الخصوصي، ناهيك عن إجراء عمليات القسطرة القلبية التشخيصية، وتوسيع الشرايين، وتركيب البطاريات الدائمة ووضع الشبكات المعدنية والدوائية".
وفي السياق ذاته تحدث خضر عن افتتاح مخبر القسطرة القلبية خلال أسبوع بكلفة تفوق نصف مليار ليرة سورية، وذلك بعد أن تم تأهيله وتجهيزه على مدار 3 أشهر بأحدث التقنيات والجودة الأفضل مع تأمين الكادر المتخصص لعمل المخبر.
وأكد أن المخبر يعتبر من أحدث مخابر القسطرة في الوطن العربي والعالم، منوها بأهميته بسبب زيادة عدد الحالات التي تتم معالجتها بمعدل 4 آلاف حالة على مدار العام، مشيراً إلى أن المخبر هو الوحيد في سوريا لإجراء القسطرة القلبية.

المصدر: البعث

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها