إقتصادي

مزحتان لوزير الإقتصاد : "الاقتصاد السوري متطور".. و "الحكومة تعمل لرفع دخل المواطنين"!

إقتصادي | داماس بوست

قال وزير الإقتصاد والتجارة الخارجية محمد سامر الخليل إن الحكومة تعمل في كافة الاتجاهات، ومن ضمنها العمل على رفع دخل المواطنين لخلق قدرة شرائية توازي بالتالي رفع حجم الطلب على المنتجات المحلية من المستهلك المحلي.

ووصف الخليل وضع الاقتصاد السوري بالمتطور خلال الفترات الماضية، حيث هناك إجراءات جديدة في كل فترة تدفعه للتحسن المتصاعد والمتوسع في طاقاته الإنتاجية نتيجة دعم الحكومة وإجراءاتها التي تستبق مطالب ومقترحات المنتجين، وعلى صعيد دعم المعارض وعقود الشحن التصديري والترويج وإصدار قرارات تأشيرية متدرجة ورفعها وتخفيضها أو إلغائها تبعا لحجم الإنتاج المحلي وقدرته على تلبية متطلبات السوق الداخلي مع تمتعه بالمواصفة والجودة والسعر.
وأشار إلى إجراءات تقضي بتخفيض نفقات الإنتاج من خلال توفير حوامل الطاقة بأسعار تتناسب مع الظروف الصعبة للمنتجين وفرض رسوم غير جمركية توفر الحماية المؤقتة لبعض الصناعات وبشكل متوازن بين مختلف مجالات الصناعة، وأن الإنتاج المحلي لا يزال غير قادر بعد على إشباع السوق المحلي ومن المبكر بعد تحقيق هذه القدرة.
وتوقع سامر الخليل تحقيق نمو كبير في الصناعة المحلية، مبيناً أن أكثر من 90 بالمئة من مطالب الصناعيين تم حلها ولم يتبق سوى مشكلة الخيوط القطنية في طريقها للحل.
ولفت الخليل إلى انخفاض عدد معامل الصباغة في مجال النسيج من 400 معمل إلى 36 على مستوى البلد، وهي من المراحل المهمة في هذه الصناعة وتعمل بطاقة إنتاجية مرتفعة وبرأسمال كبير وأيد عاملة قليلة نسبياً قياساً للصناعات الأخرى.
وأضاف الخليل: إن الحكومة تسعى كذلك إلى تلبية مطالب الصناعيين في تخفيض أسعار الغزول المنتجة محلياً للصناعيين من القطاع الخاص وقد اتخذت وزارة الصناعة إجراء أولياً يقضي بتخفيض أسعار الخيوط المسرحة والممشطة.
وأشار كذلك إلى قرار يصدر يوم الأحد القادم يتعلق بالسماح باستيراد الخيوط القطنية المصبوغة بطريقة الانديكو والخيوط القطنية الملقطة بالليغرا غير المنتجة محليا ودراسة وإعداد بنودها الجمركية وهي تلبي متطلبات صناعة الجينز لزيادة هذه المعامل في سورية حيث لا يوجد حالياً سوى معمل جينز واحد.

المصدر: الوطن

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها