إقتصادي

الشهابي : قرار منع استيراد أقمشة الستائر والمفروشات نصر للصناعة الوطنية

إقتصادي | داماس بوست

قال رئيس اتحاد غرف الصناعة السورية فارس الشهابي إن قرار منع استيراد أقمشة الستائر والمفروشات نصرٌ للصناعة الوطنية"، مبيناً أن هذا القرار جاء استجابةً لمطالب اتحاد غرف الصناعة منذ أن اعتبرت هذه الأقمشة خطأً كمدخلات إنتاج العام في تموز الماضي، متوجهاً بالشكر للحكومة على هذه الخطوة التي ستنقذ نصف الصناعة النسيجية في حلب.

وكانت اللجنة الاقتصادية في رئاسة مجلس الوزراء قد وافقت الاثنين على اقتراح وزارة الاقتصادوالتجارة الخارجية المتضمن تعديل الأسعار الاسترشادية لأقمشة الخيوط غير القطنية وخيوط البوي وذلك دعماً للصناعة المحلية وتشجيعاً للنهوض بها ولكون الأقمشة والخيوط تعتبر مواد أولية ضرورية للصناعة وتلبية لطلبات الصناعيين والتجار في محافظة حلب خلال زيارة الوفد الحكومي إلى المدينة..
وأضاف الشهابي: "نتطلع لتنفيذ ما اتفقنا عليه مع الفريق الحكومي ومع مصدري الألبسة في دمشق وبرعاية اتحادي الصناعة والمصدرين من أجل إنصاف النصف الآخر من الصناعة النسيجية وذلك عبر رفع بسيط للأسعار الاسترشادية للأقمشة النسيجية المستوردة من 3.5 دولارات للكيلو إلى 4.15 دولارات، والى تخفيض أسعار الغزول القطنية الوطنية للقطاع العام بمعدل 20 بالمئة والسماح باستيراد الخيوط الصنعية وفق أسعار استرشادية تعادل دولارين للكيلو ودون أن يلحق ذلك بأي ضرر على صناعة الغزول، وطبعاً مكافحة التهريب".
وأكد أن استكمال هذه الخطوات كفيل بتوفير الحماية اللازمة لتعافي وعمل كل حلقات الإنتاج في السلسلة النسيجية ابتداءً من صناعة الغزل وانتهاءً بصناعة الألبسة "وهذا ما نطمح إليه لعودة عجلة الإنتاج ولإنقاذ الصناعة النسيجية العريقة ولإنجاح جهودنا في إعادة معظم من غادر من صناعيينا".

المصدر: الوطن

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها