محلي

امرأة تفجر السيارة بزوجها في ركن الدين بدمشق

محلي | داماس بوست

كشفت وزارة الداخلية عن تفاصيل التفجير الذي وقع في منطقة ركن الدين بدمشق وأدى لإصابة شخص بشظايا وأضرار مادية في مكان التفجير.

 

وأضافت الوزارة على موقعها الرسمي أنه وردت معلومات إلى فرع الأمن الجنائي في دمشق حول وقوع انفجار بسيارة خاصة نوع (هونداي فيرنا) في محلة ركن الدين وأن سائق السيارة تعرّض للإصابة بشظايا، وعلى الفور توجهت دورية إلى مكان الانفجار وقامت بنقل المصاب المدعو ( ن . ز ) إلى المشفى.

 

وبينت الوزارة أنه تم استدعاء خبير متفجرات من إدارة الأمن الجنائي، وتبين أن الانفجار ناتج عن قنبلة يدوية الصنع تم وضعها بين كرسي السائق وباب السيارة.

 

ونوهت الوزارة أنه "ومن خلال الكشف الدقيق ودراسات معطيات الانفجار وملابسات القضية، تمكن فرع الأمن الجنائي في دمشق من التوصل إلى معلومات تفيد بعلاقة زوجة المصاب المدعوة ( ر . ع ) بالحادثة، وبالتحقيق معها اعترفت بإقدامها بالاشتراك مع شخص متواري على الشروع بقتل زوجها المذكور عن طريق تفجير سيارته بواسطة قنبلة وإظهار الحادث بأنه من تنفيذ المجموعات الإرهابية المسلحة، واتفقت مع شريكها على تنفيذ العملية وقامت بسرقة مفتاح سيارة زوجها ووضعه أمام المنزل وإعادته بعد الانتهاء منه إلى مكانه"

 

ومازالت التحقيقات مستمرة لإلقاء القبض على المتواري المذكور، ويجري العمل على تقديم المقبوض عليها إلى القضاء لتنال جزاءها العادل .

المصدر: رصد

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها