سياسي

ضابط أمريكي متقاعد: واشنطن تواجه فشل استراتيجي في الشرق الأوسط

سياسي | داماس بوست

قال دانيال ديفيس، ضابط أمريكي متقاعد متخصص في قضايا الأمن القومي الأمريكي، إن "أفضل شيء يمكن أن تفعله الولايات المتحدة الأمريكية هو أن تضع نهاية لعقدين من الفشل الاستراتيجي في الشرق الأوسط بإنهاء عملياتها العسكرية في تلك المناطق".

وتابع ديفيس، في مقال نشرته مجلة "ناشيونال إنترست" الأمريكية، أمس الجمعة 12 كانون الثاني، إن الولايات المتحدة الأمريكية تواجه فشل استراتيجي في الشرق الأوسط، وتسير بعض الأمور في الاتجاه الخاطئ بطريقة غير محسوسة.
 ولفت إلى أن قرارات واشنطن العسكرية في أفغانستان والعراق وسوريا تهدد بالوصول إلى مرحلة الفشل الاستراتيجي في المستقبل، مشيرا إلى قول مايك بنس، نائب الرئيس الأمريكي، في ديسمبر / كانون الأول الماضي، إنه بغض النظر عن عدد القنابل التي ألقتها أمريكا على أفغانستان فإن الـ50 ألف جندي المتواجدين هناك لن يحققوا نصرا عسكريا لم يحققه مئة ألف في وقت سابق.

وفيما يخص سوريا أوردت المجلة قول الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة المركزية الأمريكية إن الجنود الأمريكيين سيبقون لمساعدة الميليشيات الكردية لمنع مسلحي "داعش" من الظهور مرة أخرى.

وأوضح دانيال ديفيس أن وجود القوات الأمريكية في سوريا والعراق وأفغانستان، يمثل فشلا استراتيجيا، مشيرا إلى أن وجودها في سوريا لن يمنع أي تمرد مسلح ولن يساهم في تحقيق السيطرة على المناطق التي تتواجد بها.

وأضاف ديفيس: "بقاء القوات الأمريكية في سوريا والعراق وأفغانستان، يزيد الكراهية ضد الأمريكيين، في ذات الوقت الذي لن يحقق فيه استقرارا ولن يدعم أمن الولايات المتحدة الأمريكية".

المصدر: رصد

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها