سياسي

رئيس الوفد الشعبي البرلماني المصري من سوريا : السعودية أخطر على الأمة من الصهاينة

سياسي | داماس بوست

أكد رئيس مجلس الشعب حمودة صباغ عمق ومتانة العلاقات التاريخية التي تجمع بين الشعبين السوري والمصري، على حين اعتبر رئيس الوفد الشعبي البرلماني المصري جمال زهران الأمين أن ما يجري في سورية مؤامرة مدبرة ومخطط لها من الغرب والصهاينة وقوى الرجعية العربية.

ورأى زهران الأمين العام المساعد للتجمع العربي والإسلامي لدعم خيار المقاومة خلال لقاء الوفد مع صباغ بدمشق أن "الأنظمة الرجعية العربية كأنظمة السعودية وعدد من دول الخليج أخطر على الأمة العربية من الكيان الصهيوني".
وأكد زهران أن الشعب المصري يقف إلى جانب الدولة السورية شعباً وجيشاً وقيادة في مواجهة المشاريع الصهيونية الأميركية التي تستهدف تقسيم دول المنطقة، مبيناً أن المصريين يتابعون بفرح وترقب كبير كل الأنباء حول الانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري في مواجهة التنظيمات الإرهابية.
وشدد زهران على أن العلاقات مع سورية متجذرة تاريخياً في وجدان وقلب وعقل المصريين، وقال إننا "نصر ونطالب القيادة السياسية المصرية برفع درجة التمثيل الدبلوماسي في سورية من قائم بالأعمال إلى سفير".

المصدر: سانا

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها