محلي

وزير النقل يطالب بمعالجة المواقع الخطرة على طريق مصياف وادي العيون

محلي | داماس بوست

أكد وزير النقل المهندس علي حمود أن قيمة مشاريع الطرق المرصودة لمحافظة حماة للمباشرة بها العام القادم بلغت 18 مليار ليرة سورية إضافة إلى مشاريع صيانة بقيمة تصل إلى 8ر3 مليارات ليرة، موضحاً أن نسب تنفيذ مشاريع المواصلات الطرقية في المحافظة هذا العام وصلت إلى 100 بالمئة.

وخلال اطلاعه على المشاريع في موقع تنفيذ مشروع محردة الرعيدي ومشروع صيانه طريق حماة مصياف ومشروع طريق وادي العيون مصياف دعا حمود الى معالجة المواقع الخطرة التي تمس السلامة المرورية على طريق مصياف وادي العيون وخاصة المنعطف الأفقي والشاقولي لكل من بلدتي وادي العيون والكاملية وتجاوز معوقات العمل في تنفيذ الجسر الجديد وحل مشكلة الاستملاك.

وأشار الوزير حمود أنه تم تنفيذ 9 وصلات طرقية بقيمة 800ر1 مليار ليرة من قبل المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية والبدء بتنفيذ العديد من المشاريع وخاصة مشروع طريق حماة-سلمية وطريق سلمية-حمص بقيمة تجاوزت 7 مليارات ليرة سورية والقيام بالعديد من الصيانات لمحاور مختلفة في المحافظة وخاصة المحاور الجديدة التي تم إقرارها لأن تكون محاور مركزية.

ولفت حمود إلى مشاريع الطرق قيد الدراسة في المحافظة وخاصة التقاطع بين طريق جبلة الغاب مع طريق نهر البارد والعقد الطرقية على هذا الموقع وطريق مصياف حمص.

وبين وزير النقل أن حماة حظيت بنصيب كبير جداً من الدعم الحكومي في مجال الطرق المركزية من حيث تنفيذ مشاريع جديدة أو صيانة الطرق القديمة.

المصدر: سانا

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها