سياسي

نوايا أمريكا تتكشف تباعاً : بناء قاعدة عسكرية ضخمة بمدينة الشدادي جنوب الحسكة

سياسي | داماس بوست

فيما يبدو تأكيداً لخطط واشنطن البقاء لأطول فترة ممكنة في سوريا، نشر موقع إعلامي كردي الثلاثاء بأن الولايات المتحدة الأمريكية بدأت ببناء قاعدة عسكرية أمريكية ضخمة بمدينة الشدادي جنوب الحسكة .

وأكد مصدر مطلع من منطقة الشدادي لموقع xeber24 الكردي بأن الولايات المتحدة التي تقود التحالف الدولي ضد تنظيم " داعش" , تبني قاعدة عسكرية ضخمة بالقرب من حقول نفط الجبسة بمدينة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي.

وبين المصدر بأن " الولايات المتحدة الأمريكية اشترت مساحات واسعة من الأراضي بالقرب من حقول نفط الجبسة النفطية الإستراتيجية في منطقة الشدادي ".

في حين لم يفصح المصدر "ممن اشترت الولايات المتحدة الأراضي المذكورة ، وبأي قانون أو مرجعية ، وهل هذه الأرض من أملاك الدولة السورية أم أنها من الأملاك الخاصة المدنية " .

مصادر أهلية و محلية قالت لتلفزيون الخبر بأن " الأرض التي تعمل أمريكا على إنشاء قاعدة عسكرية فيها ، تعود ملكيتها لمديرية حقول نفط الجبسة بمدينة الشدادي، والتي تقع جنوب المساكن العمالية المعروفة بمساكن 100 و 200 " .

وأضافت المصادر بأن " مساحة القاعدة تبلغ بحدود الــ 500 م عرضاً و 1000 م طولاً ، وهي معبّدة قديماً، إضافة إلى أنها محاطة بمساكن بشكل دائري و بأشجار كثيفة تمنع رؤيتها من الخارج " .
وبينت المصادر بأن " القاعدة الأمريكية تشهد بشكل يومي هبوط و إقلاع عدد من المروحيات العسكرية التي تقوم بمراقبة نقاط التماس بين تنظيم " داعش " وقوات " قسد " في قرى تل الشاير و رجم الصليبي و محطتي غونا و كبيبة النفطيتين " .

يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية أنشأت منذ بدء تعاملها مع "قسد" عدداً من القواعد العسكرية في محافظة الحسكة وأهمها قاعدة تل حجر بريف بلدة الرميلان شرق الحسكة والتي كانت عبارة عن مطار زراعي قديم ، وأيضاً قاعدة عسكرية بمنطقة تل بيدر شمال الحسكة ، وأخرى في منتجع لايف ستون بريف الحسكة القريب .

المصدر: تلفزيون الخبر

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها