محلي

خلال أسبوعين : مدخل دمشق الشمالي الغربي بحلّة جديدة

محلي | داماس بوست

نظرا لأهميته لحركة الدخول والخروج من مدينة دمشق وإليها ما يتطلب إجراء أعمال صيانة، بدأت وزارة النقل أعمال صيانة وتأهيل مدخل دمشق الشمالي الغربي ابتداءً من عقدة جنود الأسد حتى عقدة الشام الجديدة بطول 5.5 كيلومترات، على أن تشمل أعمال الصيانة معالجة طبقة الإسفلت وترحيل الأنقاض على جانبي الطريق ومعالجة التصريف المطري في المواقع التي يتم فيها تجمع المياه المطرية إضافة إلى معالجة الأطاريف على جانبي الطريق.

وقام وزير النقل علي حمود بجولة السبت لتفقد أعمال التنفيذ التي من المقرر انتهائها بعد حوالي الأسبوعين، مؤكداً أن الوزارة ستقدم الدعم والتسهيلات اللازمة لإنجاز الطريق بأفضل المواصفات الفنية المطلوبة وبفترة زمنية قياسية نظراً لحيوية الطريق الإستراتيجية كونه المدخل الأساسي للعاصمة دمشق تزامناً مع عشرات آلاف المركبات الداخلة والخارجة من وإلى دمشق.

وأكد حمود أهمية السرعة في إنجاز الأعمال، مع ضرورة عدم وجود فواصل طولية وعرضية ومطبات وأي تجمع للمياه، واتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لإنجاز الطريق لتباشر بعدها هندسة المرور بأعمالها بما في ذلك الدهان الطرقي ووضع الإشارات والشاخصات المرورية والعواكس والمسامير وكل ما يلزم حتى الإشارات التحذيرية، مشيراً إلى تأمين المجابل الزفتية و(القشاطات) وتقديم جميع المستلزمات.

 

المصدر: الوطن

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها