المهجر

سياسي سويدي: المسلمون ليسوا بشراً 100 %!

مصدر الصورة: Youtube
المهجر | داماس بوست

يواجه عضو اللجنة الإدارية للحزب اليميني“ديمقراطيو السويد” مارتن ستريد، إمكانية الطرد من الحزب بعد أن صرح، السبت، أن المسلمين "ليسوا بشرا 100%".

وقال ستريد، وهو سياسي محلي من مدينة بورلانغ، إن هناك مقياسا يتراوح بين 1 و 100، مضيفا "أنت على أحد طرفي المقياس إنسان 100 في المئة، وعلى الطرف الآخر محمدي 100 في المئة".
وأضاف ستريد "جميع المسلمين في مكان ما على هذا النطاق" وأعضاء الجماعة الإرهابية "داعش" يقتربون من أن يكونوا 100 في المئة محمديين.
وتم استدعاء السياسي السويدي من قبل الشرطة المحلية بسبب تصريحات تحث على الكراهية، بعد أن أقام مسلمو مدينة نورشوبينغ السويدية دعوى قضائية ضد ستريد لأنه عمل على "نشر الكراهية والعداوة بين الشعوب" بتصريحاته
هذا وشن عدد من رؤساء الأحزاب في السويد، الأحد، هجوما على مارتن ستريد على خلفية التصريحات المسيئة للمسلمين واصفين تصريحاته بـ "العنصرية بامتياز".

المصدر: تلفزيون "إس في تي" السويدي

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها