سياسي

هل ستتوقف الحرب في سوريا قبل رأس السنة؟

مصدر الصورة: وزارة الدفاع الروسية
سياسي | داماس بوست

"رأس سنة بلا ضربات" عنوان مقال نشر في "آر بي كا"، أمس الأربعاء، يتحدث عن أن روسيا تخطط لإنهاء العملية العسكرية في سوريا قبل نهاية العام الجاري.

التأكيد الذي نقله المقال، يستند إلى مصدر قريب من الخارجية الروسية، وآخر في وزارة الدفاع، وثالث قريب من إدارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، كما يقول المقال نفسه.
ووفقا لمصدر مقرب من وزارة الخارجية- كما ورد في المقال- فإن نهاية العملية تعني وقف الضربات الجوية من قبل القوات الجوية الروسية للمسلحين في سوريا. وأضاف المصدر للصحيفة أن العدد الأقصى من الجنود الروس والمعدات سينخفض: إلا أن القوات والمرافق الضرورية ستبقى لتشغيل القاعدة الجوية في حميميم والمركز اللوجستي للبحرية الروسية في طرطوس.
إلا أن مصدراً في وزارة الدفاع قال إن الوضع في سوريا "متحرك" وقد يتغير توقيت انتهاء العملية. وأضاف: "نحن، حقا نريد الانتهاء منها قبل نهاية العام".
كما نقلت الصحيفة عن رئيس تحرير مجلة "الترسانة الوطنية"، العقيد الاحتياطي فيكتور موراخوفسكي، قوله إن التقليص سيكون عبر تخفيض عدد الطائرات، وأما فريق العمليات، والذي يتمركز في سوريا فمن المرجح أن يظل على حاله أو يتغير قليلاً.

المصدر: وكالات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها