خاص

الجمارك تحقّق إيرادات بقيمة 200 مليون ليرة في يوم واحد .. ماهو مصدرها؟

مصدر الصورة: الاقتصادي
خاص | داماس بوست

كشفت مصادر خاصة من داخل المديرية العامة للجمارك لداماس بوست أن عناصر المديرية وبناءً على المعلومات الواردة إلى مدير عام الجمارك ومتابعته الشخصية والمباشرة لأدق التفاصيل عن عملية تهريب لبضاعة تركية عبر المنافذ غير الشرعية في الشمال السوري , وبعد مراقبة ومتابعة استمرت من عصر يوم الجمعة الماضي وحتى فجر يوم السبت لثلاثة شاحنات كانت قادمة من الريف الشمالي لمحافظة حماه باتجاه مدينة دمشق تمكن عناصر الجمارك من ضبط الشاحنات الثلاث كل واحدة على حدا بأماكن وأوقات مختلفة

وأضافت المصادر انه وبعد الكشف على محتوى الشاحنات تبين أنها محملة بكمية كبيرة من المحولات الكهربائية ودراجات نارية وقطع تبديل لها وألبسة مستعملة وخميرة ، ومواد غذائية (بسكويت بأنواع متعددة) وجبنة، إلى جانب شحنة كبيرة من البطاطا (الشيبس) قام المهربون بتزوير العبوات الخارجية لها وعددها 3 آلاف عبوة (كرتونة) واستبدالها بأخرى محلية الصنع تبين أنها شحنة بطاطا الشيبس المهربة ذات منشأة تركي

وقالت المصادر أن توقيف الشاحنات الثلاثة حقق إيرادات جديدة للخزينة العامة للدولة خلال أقل من 24 ساعة حيث تجاوزت الغرامات المتوجبة الـ 200 مليون ليرة سورية .

 وليست هذه المرة الأولى التي يتم فيها ضبط مثل هذه الشحنات المهربة، حيث بات معلوماً أن ريف حماة الشمالي يمثل واحداً من أنشط خطوط التهريب القادمة من محافظة إدلب الخاضعة لسيطرة الجماعات الإرهابية، وتشهد عمليات التهريب تنسيقاً بين أمراء الحرب في الطرف المحتل ومهربون متنفذون في الجانب التابع لسلطة الدولة .
وتعج الأسواق السورية بعدد كبير من السلع المهربة المخالفة للمواصفات، والتي غالباً ما يكون مصدرها المناطق الخارجة عن سلطة الدولة والقادمة بشكل أساسي من تركيا.

المصدر: خاص

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها