محلي

أكثر من 35 شهيد بمجزرة جديدة لداعش في دير الزور

مصدر الصورة: النهار
محلي | داماس بوست

ارتكب تنظيم "داعش" مجزرة جديدة بحق المدنيين النازحين من أرياف محافظة دير الزور ، باستهدافهم بسيارة مفخخة يقودها انتحاري في نقطة لتجمع النازحين في منطقة أبو الرويشد التابعة لمدينة دير الزور .

مصادر محلية أكدت ان " تنظيم " داعش" فجر سيارة مفخخة في نقطة تجمع النازحين كانت محملة بالبقر ، راح ضحيتها المئات من النازحين وجلهم من الأطفال والنساء، حيث تم نقل عدد كبير من المصابين إلى مشافي مدينتي الحسكة والقامشلي ".
وبينت مصادر بان " عدد الشهداء الذين سقطوا نتيجة التفجير تجاوز 35 شهيد مدني جلهم من الأطفال و النساء و كبار السن ، منوهين بان " هذه التفجيرات تأتي كانتقام من أهالي المنطقة الذين لم يقبلوا التجنيد " الداعشي " للقتال ضد الجيش العربي السوري ، أو القوات الأخرى التي تقاتل " داعش" في أرياف دير الزور "


يذكر بان النازحين الذين تم استهدافهم بحسب المصادر المحلية وصلوا إلى منطقة أبو الرويشد والتي تبعد 20 كم عن مدينة دير الزور بعد رحلة استمرت لمدة أسبوع مصحوبة بالخوف من استهداف " داعش " أو القصف الجوي .
يشار بان حادثة الاستهداف ليست الأولى من نوعها ، فهي الحادثة الثالثة خلال الفترة الماضية كان أولها استهداف تجمعات النازحين من دير الزور في منطقة أبو فاس بريف الحسكة الجنوبي والتي راح ضحيتها جميعا العشرات من الشهداء و الآلاف من المصابين .
 

المصدر: الخبر

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها