دراما

الدراما السورية مرهونة لـ «قرار وزير»

مصدر الصورة: الأخبار
دراما | داماس بوست

تسلّلت أخبار باردة عن مسلسلات توحي بأنّها تنتمي إلى «النوع الصيني»، أيّ أنّها تشبه «أحلام شفيق وخليل» (كتابة رضوان قنطار بمشاركة أنور النصار وإخراج علاء الدين الشعار وإنتاج شركة «يعرب»)، أو مسلسل بعنوان «غضبان» (تأليف فايز البشير وإخراج محمد نصر الله).

لا يمكن الحُكم بشكل نهائي على تلك الأعمال، لكن المعطيات تبشّر بسوية تهالكه. على كل الأحوال، دخلت شركة «ساعاتي للإنتاج والتوزيع الفني» لصاحبها طوني ساعاتي على خطّ الإنتاج وستنفّذ باكورة أعمالها الدرامية بعنوان «قرار وزير» (تأليف وسيناريو وحوار معن سقباني وإخراج طارق سواح). تدور أحداث العمل حول محامٍ سابق يتلقّى خبر تعيينه وزيراً في الدولة، لكنه يفاجئ الجميع بإصداره قراراً غريباً بعد فترة وجيزة من تنصيبه، الأمر الذي يشكّل صدمة لمحيطه. عندها، يبدأ كل شخص بالتعامل مع المنصب بما يتناسب مع مآربه الخاصة ويستغلّه لأغراضه الشخصية. كما يسلّط الضوء على كيفية تعامل وسائل الإعلام مع قرار هذا الوزير حديث العهد، والانعكاسات الناتجة عنه والضغوطات التي يتلقّاها من عائلته للعدول عن قراره. على أن يبقى موضوع الاستجابة لتلك الضغوط أو التمترّس عند قراره مرهوناً بأحداث العمل التي نكتشفها عند العرض. يذكر أن زهير رمضان من المحتمل أن يلعب بطولة «قرار وزير».

المصدر: الأخبار

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها

شارك برأيك

أخبار ذات صلة