إقتصادي

بورصة دمشق: لا تأثير لسرقة مصرف بيمو على السوق

مصدر الصورة: elheddaf
إقتصادي | داماس بوست

بعد محاولة احتيال تعرض لها بنك بيمو السعودي الفرنسي يوم الإثنين في 19 من الشهر الحالي، بقيمة 88450 يورو و50 ألف دولار أميركي، أوضح السبت مدير الدراسات والإعلام في سوق دمشق للأوراق المالية أسامة حسن، أنه لن يكون هناك تأثير مباشر لحادث السرقة التي تعرض لها البنك على مؤشر بورصة دمشق.

 وفي تصريح لـ«الوطن» بيّن حسن أن مجلس إدارة سوق دمشق للأوراق المالية ما زال بانتظار الكشف عن كافة تفاصيل عملية السرقة، مشيراً أن الحادثة لن يكون لها أثر سلبي في تداولات البورصة، موضحاً بأنه سبق وأن وقعت سرقة سابقة أكبر قيمة، لدى المصرف الدولي للتجارة والتمويل، وكانت المبالغ كبيرة جداً، ورغم ذلك لم تؤثر في أداء البورصة.

وأشار حسن إلى أنه يتم التحقق حالياً من شركة التأمين إن كانت ستعترف بالسرقة على أنها من "الخسارات المحتملة" وتعوض البنك عن خسارته، وإن لم يتم ذلك، فسيعوض المصرف خسارة المستثمرين لديه من رأس المال.

المصدر: الوطن

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها