ميديا

يوتيوب يعيد فيديوهات الحرب السورية

مصدر الصورة: داماس بوست
ميديا | داماس بوست

  اختفت الآف مقاطع الفيديو على موقع يوتيوب، تلك المتعلقة والموثقّة للأزمة السورية والعنف الدائر هناك. والسبب؟ تصنيف هذا الموقع الشهير لمحتوى هذه الفيديوات على أنها «غير ملائمة»، فقام تلقائياً بحذفها بعد التعرّف على محتواها «المتطرف».

لكن أخيراً، أعاد الموقع هذه المواد، وبرر حذفها بأنه حدث عن «طريق الخطأ». وفي بيان للشركة، أكدت أنّ حذف المقاطع المصوّرة، التي توثق للحرب في سوريا، جاء عن «طريق الخطأ». وأضافت أن هناك «تحسيناً مستمراً للأدوات التي يستخدمها المراجعون للتعرف على المحتوى غير الملائم»، ويعمل هؤلاء -حسب البيان- على فحص محتوى الفيديو من عنوان المقطع وصولاً الى النشرة التوصيفية للمحتوى والإشارات المرافقة، والتعليقات المصاحبة له. وقد أكد البيان على أن «بمجرد العلم بأن مقطع فيديو ما قد حذف، عن طريق الخطأ، يتم التعامل مع الأمر، بسرعة ويعاد إدراجه».
وكانت شبكة bbc البريطانية، قد استصرحت مؤسس موقع «صحافة المواطن» (بلينغكات)،إليوت هيجينز،إ ذ وصف ما حدث في حذف المقاطع المرئية التي توثق للصراع في سوريا، بأنه «مشكلة كبيرة»، وأضاف: «شاهدنا حالات تضمنت تضنيف عدد قليل من مقاطع الفيديو أو حتى قناة فيديو كاملة على الموقع وحذفها عن طريق الخطأ»، معتبراً أنّ «توجيه نظام إلكتروني تلقائي بأثر رجعي الى مقاطع فيديو يعد مشكلة أكبر مما يمكن ليوتيوب أن يتصور».

المصدر: الأخبار

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها