دراما

الليث حجّو يستكمل تحضيرات «الــواق واق»

مصدر الصورة: تشرين
دراما | داماس بوست

وصل المخرج السوري الليث حجّو إلى تونس لاستكمال التحضيرات النهائية لانطلاقة تصوير مسلسل «الواق واق»، خلال الأيّام القليلة المقبلة، وفي هذا العمل الجديد الذي تنتجه شركة «إيمار الشام» لموسم دراما 2018؛ يتابع الليث شراكته مع الكاتب ممدوح حمادة، بتقديم أعمال تطرح تساؤلات عن آليات التفكير في منطقتنا، وبنيتها الاجتماعية، ضمن إطار من الكوميديا السوداء.

بدأت الحكاية في «ضيعة ضايعة» بجزأيه الأوّل 2008، والثاني 2010، ثم كانت المحطّة الثانية في «الخربة» عام 2011، والثالثة «الحقائب- ضبّوا الشناتي» 2014، وهذا الموسم يأتي «الواق واق» ليطرح أسئلة جديدة: «ماذا لو سنحت لنا الفرصة لنعيش في مكان آخر نبنيه بأنفسنا؟ فهل سنحقق حلمنا بحياة أفضل؟ وأين تكمن المشكلة؟ في المكان؟ أم في الأشخاص؟».
وعن اختيار تونس وجهة لتصوير «الواق واق»، قال حجو: «اخترنا الشواطئ التونسية، حيث تتوافر كل الشروط التي تحقق فرضية العمل الذي تبدأ أحداثه من غرق سفينة تقل مجموعة مهاجرين قبالة إحدى الجزر النائية، وبعد عملية مسحٍ طويلة، شملت أيضاً الشواطئ السورية واللبنانية، من صيدا جنوباً إلى انطاكيا في أقاصي شمال الساحل السوري».
وبانتظار وصول أبطال العمل إلى «الواق واق»، تشهد الشواطئ التونسية حركة إعمارٍ متسارعة لأكواخٍ خشبيّة ستستقبل قريباً زوّاراً من نوعٍ خاص، أتى بهم البحر من مكانٍ بعيد، ستشاهدون يومياتهم في رمضان المقبل، بينما يواصل فريق العمل في دمشق استكمال التحضيرات الأخرى التي تتعلق باختبارات الماكياج وتحضير الملابس قبيل انطلاقته قريباً إلى تونس.

المصدر: تشرين

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها

شارك برأيك

أخبار ذات صلة