منوعات

هو "Online"! إليك هذه الحيل لدفعه للتحدث اليك عبر "واتساب"

مصدر الصورة: ياسمينة
منوعات | داماس بوست

هل تعبت من ملاحقة حال الحبيب أو من يعجبك عبر "واتساب" وشعورك بالغضب والتوتر عند رؤيته "Online" لوقت طويل من دون أن يبادر إلى التحدث معك؟ كل ما عليك فعله هو التوقف عن الشعور بالغضب أو التوتر أو الانفعال وتهدئة أعصابك واتباع بعض الحيل التي تقدمها لك ياسمينة على هذا الصعيد، بغية دفع الشريك الى المبادرة لمخاطبتك والتحدث اليك.

• الطباعة من دون إرسال الرسالة:
حيلة قديمة جديدة عليك محاولة اتباعها، من خلال طباعة اي شيء على النافذة الخاصة بالشريك من دون إرسال أي رسالة، وبالتالي إن كان الشريك يقوم بعملية البحث عن إسم معين سيراك تطبعين من دون إرسال اي شيء، فيشعر بالحشرية والرغبة في مخاطبتك فيقوم بالمبادة الى الحديث معك. وفي حال سألك عن محتوى الرسالة التي كنت تنونين إرسالها له، تقومين بانكار ذلك وتدّعين أن خطباً ما طرأ على تحديث تطبيق "واتساب" الخاص بك.
• إرسال رسالة خاطئة عن طريق القصد:
يمكنك اللجوء دائماً الى هذه الحيلة الذكية، عبر إرسال رسالة خاطئة عن طريق القصد الى الشريك، فيبدو وكأنك كنت تنوين ارسالها الى صديقتك أو شخص آخر لكنها وصلت الحبيب عن طريق الخطأ. وهذا ما يؤدي حكماً الى اطلاق محادثة ما.
• تحديث صورة البروفايل أو الحال الخاصة بك:
من الحيل التي ننصح باللجوء اليها هي تحديث صورتك عبر "واتساب" أو تغيير الحال، من خلال وضع أمور جذابة أو تؤدي بطريقة أو بأخرى الى دفع الشريك الى المبادرة عن سؤالك عنها أو معرفة سبب وضعك لها.
• إخفاء صورة البروفايل أو الحال الخاصة بك:
عند استعمالك لهذه الحيلة، تكونين بذلك تدفعين الشريك الى التحدث اليك، خصوصا انه سينتابه الحشرية للتأكد من أنك لم تقومي بحجبه عن لائحتك عبر "واتساب".

المصدر: ياسمينة

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي داماس بوست وإنما تعبر عن رأي أصحابها

شارك برأيك

أخبار ذات صلة