الشركة السورية الليبية في قفص الاتهام والمطلوب : 65 مليون ليرة

اتهم التقرير التفتيشي الصادر عن الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش الشركة السورية الليبية وهي الجهة المنفذة لأعمال الحفر في مشروع حفر الآبار بالسويداء وأعضاء لجنة الإشراف في مديرية الموارد المائية بالمحافظة مسؤولية سوء تنفيذ أعمال حفر وإكساء وتجريب لآبار قرى “رضيمة الشرقية والشبكي والهيت”.

وبناء على نتائج التقرير تمت مطالبة الشركة السورية الليبية للاستثمارات بمبلغ مقداره 65 مليون ليرة سورية إضافة إلى فرض عقوبة حسم 5% من الأجر الشهري لعدد من العاملين لمدة ستة أشهر وهم كل من/ف-ع/ و/ف-ج/ عضوي لجنة الإشراف والعاملين /س-ح/ و/م-ع/ و/ ن-ب/ وهم في لجنة الاستلام المؤقت كما تم فرض العقوبة نفسها على أعضاء لجنة الاستلام النهائي وهم /س-ا/ و/ف-ع/ و/ض-س/.

التقرير بحسب “الوطن”أثار امتعاض أعضاء لجنتي الإشراف والاستلام لدى مديرية الموارد المائية بالسويداء ولاسيما فيما يخص استلام الأعمال لآبار الهيت والشبكي والرضيمة الشرقية، بسبب قيام معد التقرير ووفق مقترحاته بتغريم الأعضاء مغفلا رئيس اللجنة من العقوبة، علما أنه يتحمل المسؤولية مثله مثل أعضاء اللجنة حسب هؤلاء الأعضاء،

شارك على:

Share on facebook
Facebook
Share on telegram
Telegram
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp

شارك رأيك

يرجى تعبئة الحقول أدناه لاطلاعنا على شكواك….لا تقلق سنعرض اسمك ممثلاُ بأول حرفين من الاسم والكنية.

ارســـل

شكوى

يستخدم الموقع ملفات تعريف الارتباط للتأكد من حصولك على أفضل تجربة في موقعنا، تعرف اكثر