اتحاد العمال “متأسف”: راتب الأسرة لا يكفي ثلث احتياجاتها والوضع مزري

وصف اتحاد العمال ، وضع العمال السوريين بـ “غير المقبول وغير المعقول”، لافتاً إلى أن راتب الأسرة الشهري لا يكفي لثلث احتياجاتها.

وذكر تقرير اقتصادي صادر عن الاتحاد، أنه طالب بشكل متكرر الحكومة والجهات المسؤولة بالإسراع باتخاذ خطوات جدية وحازمة لمواجهة الأزمة الاقتصادية والوضع المزري الذي تعيشه الطبقة العاملة ومن غير المقبول والمعقول أن يكون متوسط دخل الأسرة 40/50 ألف ليرة، في حين تحتاج الأسرة بأدنى الحدود إلى ما يزيد على 150 ألف ليرة لتأمين متطلبات المعيشة الضرورية”.

وطالب التقرير بـ “انتهاج سياسات جديدة وترشيد الاستهلاك بما يساعد على دفع عجلة الإنتاج وزيادته وتحسينه، وخلق فرص عمل جديدة، والنهوض بالاقتصاد الوطني، ومحاربة التهرب الضريبي الذي يفوّت على خزينة الدولة مليارات الليرات”، بحسب التقرير.

يشار إلى أن تكلفة معيشة أسرة سورية مكونة من 5 أشخاص شهرياً تقدر بـ 325 ألف ليرة، بينا تثبت الأجور وسطياً عند حوالي الـ 40 آلف ليرة شهرياً، بحسب المكتب المركزي للإحصاء.

شارك على:

Share on facebook
Facebook
Share on telegram
Telegram
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp

شارك رأيك

يرجى تعبئة الحقول أدناه لاطلاعنا على شكواك….لا تقلق سنعرض اسمك ممثلاُ بأول حرفين من الاسم والكنية.

ارســـل

شكوى

يستخدم الموقع ملفات تعريف الارتباط للتأكد من حصولك على أفضل تجربة في موقعنا، تعرف اكثر