ظنت أن لصا في المطبخ.. فأطلقت النار على ابنتها

 أطلقت أميركية النار على ابنتها، وهي طالبة في الثامنة عشرة من العمر أتت لزيارتها من دون إبلاغها مسبقا، ظنّا منها أنها لصّ، بحسب ما كشفت وسائل إعلام محلية.

وتعرّضت الشابة لإصابة في الذراع مساء الجمعة في جيرارد في ولاية أوهايو (الشمال)، لكن حالتها ليست خطرة، على ما ذكرت محطة “دبليو اف ام جي” المحلية.

وكانت الوالدة، التي تملك رخصة حيازة السلاح وحيدة في المنزل، عندما سمعت “أصواتا آتية من المطبخ أو من المدخل”، على ما قال للمحطة جون نورمان رئيس الشرطة المحلية.

وأردف الأخير “كان السلاح بالقرب منها، فأطلقت النار على الشخص الوافد من الباب”، مشيرا إلى أنها صدمت عند رؤية ابنتها.

 وتعتزم الشرطة تقديم تقرير للنائب العام في المنطقة كي يبتّ في مسألة إقامة ملاحقات.

ويخوّل الدستور للأميركيين حيازة الأسلحة. ويملك أكثر من ثلث البالغين في البلاد سلاحا ناريا واحدا على الأقل.

وقد قتل نحو 40 ألف شخص بالرصاص سنة 2017، بحسب الإحصاءات الرسمية.

وأفاد موقع “غان فايلنس أركايف” بأن 1112 شخصا لقوا حتفهم بطلقات عرضية منذ مطلع العام.

شارك على:

Share on facebook
Facebook
Share on telegram
Telegram
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp

شارك رأيك

يرجى تعبئة الحقول أدناه لاطلاعنا على شكواك….لا تقلق سنعرض اسمك ممثلاُ بأول حرفين من الاسم والكنية.

ارســـل

شكوى

يستخدم الموقع ملفات تعريف الارتباط للتأكد من حصولك على أفضل تجربة في موقعنا، تعرف اكثر