طبيب يتعرض للضرب في مشفى المجتهد

انتشر فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، منقول من كاميرات مستشفى «المجتهد» في دمشق، يُظهر طبيباً هارباً من مرافقي أحد المرضى.

وفي تفاصيل الحادثة، نقلت صفحة «سماعة حكيم الإعلامية» على الفيسبوك حواراً أجرته مع الطبيب الذي تعرض للضرب، وروى الطبيب ما حدث قائلاً: “المريض تعرض لحادث سير، متألم لكنه واع ومتجاوب، كان يجلس على سرير وتحته نقّالة سيّارة الإسعاف، المرافقون مصرّون على سحب النقّالة من تحت المريض، وهم في حالة هياج، لذا تمّ إخبارهم بأفضليّة الاطلاع على المريض من قبل أطباء العصبيّة على سحبها لكي يتمّ الاطمئنان على المريض والتأكد من عدم وجود كسور ولا سيما على مستوى الفقرات، ثمّ يمكن نقله ببساطة، الأمر الذي لم يعجبهم. ليرتفع صوتهم بعدها رغم أنني حاولت نصحهم ببقاء المريض ريثما يتمّ تقييمه عصبيّاً، ثمّ حدث ما حدث”.

وجاء في المنشور الذي صاغته الصفحة عن الحادثة أيضاً: “إنّ هذه الحادثة ليـست الأولى، ولكنّنا نـرجو كسماعة حكيم أن تكون الأخيرة بتدخّل المعنيّين لوضع حدّ لكلّ هذه التجاوزات الحاصلة من قبل متجاوزي القانون، وإنّ هذا الاعتداء هو اعتداء على كلّ طبيب، وعلى الإنـسان قبل كلّ شيء، وهـو أمـر غير مقبول البتّة، وينبغي متابعته من خلال إنصاف المعتدى عليهم، و محاسبة كلّ من تسوّل له نفسه تجاوز القانون أو الاعتداء على الكوادر الطبيّة التي لا تعـرف إلّا أن تبذل الغالي والنفيس من أجل مصلحة وسلامة المرضى أيّاً كانوا”.

شارك على:

Share on facebook
Facebook
Share on telegram
Telegram
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp

شارك رأيك

يرجى تعبئة الحقول أدناه لاطلاعنا على شكواك….لا تقلق سنعرض اسمك ممثلاُ بأول حرفين من الاسم والكنية.

ارســـل

شكوى

يستخدم الموقع ملفات تعريف الارتباط للتأكد من حصولك على أفضل تجربة في موقعنا، تعرف اكثر